شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

على أعتاب آذار ـ إبراهيم محمود

173

أعزف لحون الحب للأقمار

أبدع وحرك مهجة الأوتار..

وانسج بلحنك للغرام عباءة

مثل الربيع تفوح بالأزهار..

آذار يا عشق القصيد بنبضنا

يا ملهماً للحب والأشعار…

تتنوع الأعياد فيك وتنثني

لتظل أنت مكللاً بالغار…

عيد المعلم قد كساك مهابة

ثوباً من الإجلال والإكبار

لكن عيد الأم بات يخيفني

من بعد أمي.. قد بكى نواري

في أول الأعياد بعد رحيلها

خوت الحياة من الحياة بداري

وشعرت أني قد فقدت بفقدها

طيب الحياة.. وبهجة الأسحار

أيام كانت للصلاة بفجرها

تدعو لنا.. يا غبطة الأقدار

وتقول قوموا للصلاة إلى الهدى

وقفوا خشوعاً في مقام وقار..

يا جرح فقد الأم نزفك دائم

لا ينطوي.. والقلب منه بنار

وتجدد الآلام يا آذار في

قلبي وصرت أخاف من آذار

Hits: 9