شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

حرف المطر ـ ميدة سليمان

130

حروفٌ يكتبها المطر

والزهر والحقل والمرج تعطر برذاذها

مرصّعةٌ كالرخامِ كالياقوتِ والمرمر

وأخرى تسطّرها أناملُ القدر

ألا ليتك تصدّقُ الخبرْ

سحرُ الحب ولّى والطعمُ تغيّر

الحسُّ باردٌ والشعور في خطر

في زمنٍ…

ماتت فيه الرأفة والوفاء

والصدق سحقته أقدام البشر

لم تعد في القلوب رحمة

ولم يعد في العيون بصر

الغدر طبعٌ والشر على الخير انتصر

تذكّر يا صديقي تذكَّر….

لم يعد ينتمي اللحنُ للوتر

ولا القافية تتوخى الحذر

جوعٌ وفسادٌ والظلمُ في المدى انتشر

مات الود والعدل والحقّ انصهر

الخطيئة كفرٌ والذنب لا يغتفر

كأنّ كل شيءٍ من حولك يُحتضر

فمن أي نافذةٍ تريد الهروب

وأي طريق اخترتَ للسفر؟