شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

مدينتي ـ أحمد مصطفى

53

 

عفرينُ الحُبِّ يا زهرةَ الندى

فيها ورودٌ  تتضوَّعُ عطرا

من بينِ ثناياها أضلعٌ  تتناجى

القلوبُ مكسورةٌ والدموعُ حرَّى

أسيرةُ القلبِ غنيَّةُ الثرى

بائسةُ الحظِّ، و الكونُ بلا صدى

غاباتُكِ شامخةٌ دافئةٌ مُعطَّرة

والبلابلُ الصغيرةُ تَئِنُّ كالرحى

غرسَتِ الذئابُ في رُوعِها الردى

دمَّروا ذاكرةَ الزيتونِ ونهبوا مالَها

رِعاعُ المواشي، صغارٌ  كالدُّمى

عبيدٌ  للحاكمِ أحبابٌ للموتى

متى الربيعُ  يا أطهرَ  منَ الصفا

الكونُ سرابٌ والبعدُ باتَ علقماً

عفرينُ القيامةِ سجنٌ تَوارَى

وحقولُ الزيتونِ فيها ما أجملها

Hits: 9