شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

في المقهى ـ علي سليمان الدُّبعي

98

 

أنا ولغتي وبعض التمني

هوامش من الذاكرة على رصيف (المُليك) *

والأصدقاء

كلمات حالمة في سطر القصيدة

حالمون

نقدس الآتي بالأمنيات

ونرش على البسمات بعض إيقاع الكلام

خادم المقهى

صديق حميم كـ كأسه المعتق

بُنُّ يماني وشاي بالحليب

نشرب الضوء على مهل

) القهوة لا تُشرب على عجل) *

الحنين إلى الأمان درس مكرر على صفحة قلب الكتاب

دراويش نحن كأسطورة من يقول :

) أنا متفرد لا سواي *(

هذا الفراغ العتيق ذهبٌ لنا

ونحن ذاهبون إلى الفراغ

نحزم الحلم بحبل التأمل

حشد من حروف اللغة المستباحة

تنثر عبقها على ورد القلوب

صور للجميع تتوالى بأشكال هندسية

من رخام الضباب

أنامل تقلب الفضاء كطي الكتاب

نحن وبعض التمني

لا صديق لنا سوى الوقت

سوى الفقر المدجج

سلاح البسطاء في حضور الغياب

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  • المليك: كافتيريا (بوفيه ومقهى) تقع في جولة المسبح – تعز – اليمن أقضي وبعض الأصدقاء وقتاً لشرب الشاي والقهوة وتبادل الحديث.
  • (القهوة لا تُشرب على عجل) من نص للشاعر الكبير/ محمود درويش.
  • (أنا متفرد لا سواي) مقولة تتردد في محتواها معنى النرجسية الطافحة على لسان الفنان المثقف/ أمين الأديمي

Hits: 8