شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

أبي.. لروحك أجمل الهدايا – أحمد المؤذن

33

 

أبي ..

وحيـدٌ هذا الطريق بدونك

تكذب المرايا

يجف ماء الفرح

تذبل مروج أحلامي

يئن جرحـي

تخذلنـي خُـطايا

أبي ..

لونت لي ذات يومٍ سماء حبك

توارت في الزرقة نجومٌ

حيث بسحر الكلمات رقصت كل أمنياتي

أسئلتي الخجولة تبحث عن حروفها

وهذا سعف النخيل عند استراحة المساء

صار بين أصابعك أجملُ هدية للوقت…

أبي ..

نالني عطش الحزن و إني أحبك

أخبرُ جدران البيت

وكذا عصافير الحقل

ثم أحكي قصتي

هنا زرعتَ ليمون دمشق

وهنا قصب السكّر الهندي

وهناك شيئاً من اخضرار الأمل

أبي ..

ضمني بين جناحيك

فالجروح تبرأ حينما نهادن أوجاعنا

نسقي أعشاب الروح

نبيذ الفرح المسروق أو حينما ..

نرتكب ابتسامة طفلٍ

أكتشف قبل الأوان سحــر وجودك في تفاصيلي

أبي ..

يا من تسكن ذاكرة الجرح

حملت زوادتك

طويت سجادة الصلاة

عوالمك خضراء تعرفها تشهق بالماء

خذ مني “الفاتحة”

لترافقَ رحلتك

أبي ..

فإني ما عرفت في العالمين سواك

أروع صديقٍ

شامخاً يمم وجهه نحو الشمس

على صدره صخور الصبر

عابراً حقول الفزع الأكبر مطمئن النفس

رب الأكوان يغسلك بماء المطر

يا أنت ..

طاهر القلب والسريرة

يا أيها الرجل الطيب

أعبر أبديتك مبتسماً..

لا تلتفت إلى الوراء

أنت اليوم ضحكة البياض وطهره

عفيف القلب بلا خطيئة

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

*أديب بحريني، مواليد 1973م، يكتب في الصحافة المحلية والعربية، له عدة مجموعات قصصية مطبوعة (أنثى لا تحب المطر- 2003م، من غابات الأسمنت-2006م، رجل للبيع-2009م، وجوه متورطة- 2013م، الركض في شهوة النار-2015م..)، إضافة إلى كتاب نقدي (شهية السرد الخليجي -2016م)، مثل بلاده في عدة فعاليات ثقافية عربية.

Hits: 2