شرمولا
مجلة أدبية ثقافية فصلية

فوقَ التراب – أحمد اليوسف

0 119

 

 

فوق الترابِ

ينزُّ جرحكَ ثائراً

ويلمُّ آخرَ ما تبقى

من بقايا الذلِّ

في أرضِ الجلالْ

في لحظةٍ قد تشبهُ

الموتَ المحققَ إنّما

هي مشهدٌ فيه اختصارٌ

للجمالْ

***

هي لحظةٌ

تعطي دروساً للبطولةِ

والرجولةِ

هل ترى أغلى من الأنفاسِ

نمنحها لتحيا أمةٌ

قد كان أحمقُ من يظنُّ بأنّها

ترضى بذلٍّ ذاكَ من ضرب الخيالْ

***

فوق الترابِ ينزُّ

جرحك معلناً

للقومِ إنّ الأرضَ

كالشرفِ الرفيعِ

وإنْ يضيع

فلا رجولةَ أو رجالْ

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.